صفحة “اكسترا” تتصدر صفحات قطاع التجزئة في موقع “فيس بوك” في منطقة الشرق الأوسط

eXtra hits 1 million fans on Facebook

الخُبر، المملكة العربية السعودية: احتفلت الشركة المتحدة للإلكترونيات “اكسترا”، سلسلة معارضالأجهزة الإلكترونية والمنزلية الأسرع نمواً في المملكة العربية السعودية، اليوم بتحقيقها لرقم قياسي بوصول عدد المشتركين في صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” (facebook.com/extrastores) ، لمليون شخص خلال فترة عام فقط من إطلاق الصفحة، لتصبح بذلك أول صفحة “فيس بوك” في قطاع التجزئة في المملكة العربية السعودية والشرق الأوسط يتجاوزعدد متتبعيها المليون.

 

تمثّل صفحة “اكسترا” على “فيس بوك” وجهة مثالية ضمن مواقع التواصل الاجتماعي تُتاح من خلالها الفرصة للعملاء للقاء والتواصل والاطلاع على أحدث المعلومات حول المنتجات بشكل أسهل وأسرع عبر استعراض الصور ومقاطع الفيديو الحصرية. وتخوّل الصفحة المتتبعين بالدخول في مسابقات وربح جوائز قيّمة، فضلاً عن تبادل المعلومات حول أهم المنتجات مثل المنتجات التي وصلت حديثاً إلى السوق، وعروض التصفية والكثير غيرها.  

 

وبهذه المناسبة قال كريم منصور الذهبي، الرئيس التنفيذي في “اكسترا”: “إن وصول عدد متتبعي صفحة “اكسترا” على “فيس بوك” إلى مليون متتبع هو إنجاز لنا في ظل التطور والتسارع الذي تشهده وسائل التواصل الاجتماعي في المنطقة والعالم. ويعتبر التواصل مع عملائنا أحد أهم الاستراتيجات التي نركز عليها،وقد وفرت لنا هذه الوسائل فرصة جيدة لتقديم خدمات أفضل للعملاء من خلال معرفة احتياجتهم واراءهم بشكل أفضل وأسرع من أجل تحسين مستوى الخدمة التي نقدمها لهم.

وبهذه المناسبة نتوجه الى جميع عملائنا بالشكر والامتنان على تواصلهم معنا مما يؤكد المكانة الراسخة والواسعة لدى عملائنا في المنطقة.

 

وقد كشفت البيانات المجمعة من قبل موقع www.socialwatchlist.com أن متتبعي صفحة “اكسترا” على “فيس بوك” يأتون من مختلف المناطق في المملكة العربية السعودية، ويأتي معظمهم من المنطقتين الوسطى والغربية. وبالإضافة إلى ذلك، أظهرت البيانات أن الصفحة حققت معدلات غير مسبوقة من حيث التفاعل مع العملاء، مما يعكس المستوى الاستثنائي في التركيز على خدمتهم.

 

قد أطلقت “اكسترا” صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بالتزامن مع إطلاق صفحتها على “فيس بوك”، ووصل عدد متابعي تغريداتها إلى أكثر من 180 ألف شخص خلال فترة 12 شهراً.