توقيع اتفاقية تعاون بين علم وفيليبس لدعم أهداف الرعاية الصحية لرؤية السعودية 2030

%d8%b5%d9%88%d8%b1%d8%a9-%d9%85%d8%a4%d8%aa%d9%85%d8%b1-%d9%81%d9%8a%d9%84%d8%a8%d8%b3

وقّعت شركة علم المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة اتفاقا مع شركة’ رويال فيليبس‘ (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز PHG وفي بورصة أمستردام تحت الرمز PHIA), حيث تعتبر هذه الشراكة جزء من الشراكات التي تقيمها شركة علم في القطاع الصحي.

ويهدف التعاون إلى الاستفادة من الخدمات الالكترونية ونظم المعلومات الصحية ونظم تبادل ارشفة الصور الطبية وحلول الحوسبة السحابية وذلك لدعم والمساهمة في تسريع التحول الرقمي، حيث تعتبر هذه الشراكة جزء من الشراكات التي تخطط علم لتنفيذها مع عدد من الشركات المقدمة للخدمات الصحية بمجالات الصحة الالكترونية للمساهمة في تطوير حلول وخدمات الكترونية ودعم نقل المعرفة والنمو الذاتي وزيادة القدرات الإبداعية في تنمية وتوطين الموارد البشرية في المجال الصحي.

وصرح المهندس فهد الشبل المدير التنفيذي لخدمات القطاعات في شركة علم ان هذه الاتفاقية هي جزء من مجموعة شراكات بالقطاع الصحي لتقديم خدمات علم في القطاع الصحي وذلك لتطوير الحوسبة السحابية وتبادل المعلومات الصحية بشكل الكتروني بالكامل، سعياً الى توفير أنظمة رقمية متكاملة لدعم التحول الرقمي في المجال الصحي يتماشى مع النقلة النوعية التي تشهدها المملكة في ظل انتشار الخدمات الالكترونية الذكية في كافة القطاعات وبما يحقق أسلوب مبتكر لصحة ذات جودة عالية وفعالية أكبر.

من جهته أكد المهندس الشبل ان هذه الاتفاقية ستترجم بإذن الله جزء من رؤية 2030 للتحول الرقمي في القطاع الصحي حيث ستتيح الاستفادة من الخدمات الالكترونية والحلول المتقدمة بين شركتي علم وفيليبس لدعم التحول الرقمي فيما ينعكس على رؤية المملكة 2030 حيث تحقق شفافية أكبر بين مقدمي الخدمات وتوسيع نطاق الخدمات الالكترونية بالمجال الصحي خصوصا إضافة الى زيادة القدرة الابداعية بجميع مجالات العمل الصحي باستخدام الانظمة الرقمية وخدمات الحوسبة السحابية وانظمة تبادل المعلومات الصحية.

كما صرح أرجين رادار، الرئيس التنفيذي لشركة فيليبس في الشرق الأوسط وتركيا: “تتيح لنا اتفاقية التعاون هذه مع شركة عِلم التأسيس للبنى التحتية الرقمية من خلال الأنظمة الصحية المتصلة، وبالتالي دفع عملية التحول في قطاع الرعاية الصحية على أساس رؤية المملكة 2030.”.

الجدير بالذكر أن «علم» شركة سعودية، تديرها كفاءات وطنية متميزة، حازت الشركة على ثقة العديد من الجهات الحكومية والخاصة، وتعدّ من الشركات الرائدة التي تربطها علاقات متميزة بمختلف القطاعات الحكومية في المملكة، عبر تقديم عدد من الخدمات والحلول التي تتضمن: الخدمات والمنتجات الإلكترونية، والحلول التدريبية والاستشارية، وحلول تقنية المعلومات، إضافة إلى تقديم الدعم الإداري والمساندة، بمستوى راقٍ يحقق تطلعات العملاء، مع الإسهام في بناء الخبرات الوطنية، وتوطين تقنية المعلومات.