إس إيه بي تطلق مركزا عامّاً للبيانات السحابية في المملكة

SAP - KSA NOW - 1

أعلنت شركة إس إيه بي اليوم عن إطلاقها أول مركز عام للبيانات السحابية في المملكة العربية السعودية، في خطوة تعد علامة فارقة في رحلة التحول الرقمي بالمملكة، وتدعم تحقيق رؤية المملكة 2030.

وفي ظل الاستثمارات الكبيرة التي تنفقها المؤسسات السعودية في مجال الحوسبة السحابية، فإن سوق تقنية المعلومات في المملكة باتت على أعتاب الوصول إلى قيمة 33 مليار ريال سعودي وفقاً لتقرير صادر حديثاً عن “بي أم آي ريسيرش”.

ويعتبر إطلاق شركة إس إيه بي للمركز العام للبيانات السحابية في المملكة محطة هامة في إطار خطتها لاستثمار 285 مليون ريال سعودي في المملكة خلال 4 سنوات، والتي تم الإعلان عنها خلال فعاليات مؤتمر “إس إيه بي ناو” الذي عقد في مدينة الرياض بحضور المئات من قادة الأعمال وكبار التنفيذيين في المملكة. كما يعد هذا المركز جزءاً من منظومة رقمية أوسع تتضمن منصة مفتوحة للمطورين المحليين، ومركز ابتكارات مشترك لدعم رواد الأعمال السعوديين من الشركات الكبرى والمتوسطة والصغيرة على حد سواء، إضافة إلى سعودة مزيد من حلول «إس إيه بي» لدعم حكومة المملكة العربية السعودية في عملية التحول الرقمي.

وأكد أحمد الفيفي، نائب أول للرئيس ومدير عام إس إيه بي في شمال منطقة الشرق الأوسط، أن إطلاق إس إيه بي للمركز العام للبيانات السحابية سيرتقي بالحلول الرقمية المرتكزة على الحوسبة السحابية إلى مستويات جديدة، من شأنها تسريع عملية التحول وتعزيز التنافسية في المملكة، “كما أنه يؤكد على التزام شركة  إس إيه بي الراسخ لدعم تحقيق أهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030”. وقال: “إن المركز العام للبيانات السحابية التابع لشركة إس إيه بي، داخل المملكة، يمكّن مؤسسات القطاعين العام والخاص من المضي قدماً في عملية التحول الرقمي بأعمالهم ضمن أعلى معايير أمن المعلومات و حمايتها”.

ومن خلال استخدام مركز إس إيه بي العام للبيانات السحابية، ستتمكن الشركات من تبني حلول سحابية قابلة للتطوير تضمن بالوقت نفسه تقليص قيمة النفقات التشغيلية ضمن 25 قطاعاً و 12 من خطوط الأعمال والانتاج. ويمكن للعملاء البدء في رحلة التحول الرقمي الخاصة بهم من خلال الاستفادة من حلول الأعمال الموجودة على قاعدة بيانات إس إيه بي-هانا الفورية، ومنصة إس إيه بي السحابية التي ستكون متاحة على مركز البيانات السحابية الجديد. كما ستقوم الشركة بتوفير أحدث الحلول السحابية لإدارة موارد المؤسسات مثل حزمة إس/4 هانا السحابية على مركز البيانات السحابية.

وبدوره قال خالد الصالح، المدير التنفيذي لشركة إس إيه بي في المملكة العربية السعودية أن استثمار الشركة في المركز العام للبيانات السحابية يهدف إلى دعم التحول في المملكة إلى اقتصاد رقمي رائد، بالإضافة إلى تمكين جيل الشباب السعودي من الإبداع والابتكار لتعزيز بناء جيل جديد من قادة الأعمال في المملكة. وأضاف: “سيكون بإمكان المؤسسات السعودية التي ستستفيد من مركز البيانات السحابية التابع لشركة إس إيه بي الارتقاء بآلية وضع الموازنات والتكاليف التشغيلية وتحليل البيانات البيانات بسهولة وأمان والانتقال إلى مستويات جديدة من ابتكارات الأعمال لتحقيق التميز والتفوق”.

وفي إطار التأكيد على دعمها المستمر لجهود الحكومة السعودية لإنجاز التحول الرقمي، تواصل شركة إس إيه بي تنفيذ بنود مذكرة التفاهم التي وقعتها مع الحكومة، حيث تعمل الشركة حالياً على استقصاء إمكانيات دمج مركز بياناتها السحابية الجديد في المملكة مع خدمات الحوسبة السحابية المدارة للحكومة السعودية.

ومن جهة ثانية، يواصل معهد إس إيه بي للتدريب والتطوير جهوده في بناء القدرات الرقمية السعودية المستقبلية، حيث نجح سابقاً في تخريج أكثر من 750 طالباً من المواهب السعودية لتأهيل المختصين في تقنيات المستقبل من خلال برامج متنوعة مثل برنامج إس إيه بي المتخصص للشباب، وبرنامج إس إيه بي للدراسة الثنائية. وقد نجح في توفير وظائف لأكثر من 98 بالمائة من هؤلاء الخريجين ضمن منظومة أعمال وشركاء إس إيه بي.

ومن أجل تغذية نمو الاقتصاد السعودي، يقوم برنامج “إس إيه بي ستارت أب فوكس” بدعم رواد الأعمال المحليين، أما مبادرة “وينوفيت” فترمي إلى تعزيز الابتكار والإبداع، وتتيح مصدر إلهام للشركات والأفراد يحثُّهم على تبني التغيير الحيوي الحاصل في العالم وتقدِّم رؤى وأفكار من عالم الأعمال، من أجل المساهمة في التصدي للتحديات وخلق أفكار جديدة.  

المؤسسات السعودية تحظى بالتكريم لابتكاراتها التقنية

فازت كل من مؤسسة النقد العربي السعودي، وأوقاف سليمان الراجحي وشركة الجفالي وشركة المرطبات العالمية بلقب رواد الابتكار الرقمي في المملكة، وذلك ضمن حفل جوائز الجودة من إس إيه بي الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وقد نالت مؤسسة النقد العربي السعودي جائزة عن فئة “التحول بالأعمال” لتطبيق حلول تخطيط الأعمال من إس إيه بي، والبرامج المدمجة للتخطيط المتكامل وإعداد الموازنات وتنبؤات الأعمال.

وقال سامي عبد العزيز الفريح، مدير الموازنات لدى مؤسسة النقد العربي السعودي، أن المؤسسة كانت بحاجة ماسة لنظام رقمي يمكنها من الحصول على رؤية شاملة على كافة مراحل وإجراءات دراسة الموازنات.

وبدوره أشار أسامة الريس، مدير أنظمة المعلومات لدى مؤسسة النقد العربي السعودي إلى “أن عملية التحول الرقمي التي قامت بها المؤسسة بالتعاون مع شركة إس إيه بي نجحت في تقليص الوقت بما يقارب 30 بالمائة وتبسيط التعقيدات، بالإضافة إلى تعزيز رؤيتنا الشاملة للتكاليف، الأمر الذي يمكننا من دعم أهداف رؤية المملكة 2030 في تحقيق التحول الرقمي بالقطاع الحكومي، ودعم نمو وتطور النظام المالي السعودي”.

أما شركة الراجحي للاستثمار التي تعد ذراع الاستثمار في قطاعي العقار والضيافة لمجموعة أوقاف الشيخ سليمان بن عبد العزيز الراجحي فقد فازت بالجائزة عن فئة “الابتكار السحابي” لتميزها في تطبيق حلول “إس إيه بي فاكتورز” لدعم وتطوير المواهب الشابة عبر تعاونها مع شريك التوزيع لدى إس إيه بي “إن تي تي داتا” الشرق الأوسط.

وقال المهندس عبد العزيز الرميح، مدير عام الشركة الوطنية لنظم المعلومات WiSYS، أن الهدف من تطبيق حلول “إس إيه بي فاكتورز” هو دعم الآلية التي تعمل باستمرار على مواءمة أهداف الموظفين مع الأهداف الاستراتيجية، وتطوير إمكانياتهم وتحسين سرعة اتخاذ القرار بناءً على معايير جديدة لمؤشرات الأداء الرئيسية. وأضاف: “تمكنا باستخدام حلول إس إيه بي من السيطرة على التكاليف الخاصة بالبنية التحتية والصيانة، فضلاً عن تقليص الوقت التشغيلي وتعزيز الشفافية في مختلف مراحل العمل”.

وفازت مؤسسة سليمان عبد العزيز الراجحي الخيرية التابعة لأوقاف سُليمان بن عبدالعزيز الراجحي القابضة بالجائزة عن فئة “سرعة الانجاز” عن مشروع مبادرتها الخيرية. حيث قامت الشركة من خلال الوطنية لأنظمة المعلومات وشركة التحول التقني التابعة للهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف بتطبيق حلول “بيزنيس ون” لتحليل الأعمال من إس إيه بي على امتداد 13 فرعاً لتعزيز كفاءة العمليات، ومراقبة المعاملات المالية.

وقال ماجد الخياط، المدير التنفيذي لإدارة المشاريع للشركة الوطنية لنظم المعلومات التابعة لشركة أوقاف سليمان الراجحي: “سعينا إلى تلبية متطلبات الشركة في إيجاد منصة مركزية لمعاملاتنا المالية، وتوحيد العمليات وتقديم التقارير الفورية حول مؤسساتنا الخيرية وموظفي الشركة. وأضاف: “مكنتنا منصة إس إيه بي الرقمية من الحصول على رؤية شاملة على أكثر من 500 برنامج، وتوفير ثلث النفقات، وتسريع عملية اتخاذ القرار بنسبة 60 إلى 70 بالمائة. كما أصبح بمقدور المدراء لدينا اتخاذ قرارات أسرع وأفضل فيما يتعلق بالمواهب الجديدة، وتسريع عمليات تقييم الأداء بنسبة 50 بالمائة، وزيادة معدلات النمو.

وفازت مجموعة الجفالي السعودية بفئة التحول بالأعمال عن مشروع التحول الرقمي في كافة شركاتها، وذلك بعد أن قام شريك التوزيع لدى إس إيه بي “الشركة السعودية للحاسبات الالكترونية المحدودة” بتطبيق حلول تخطيط موارد المؤسسات، ونظام “إس ايه بي” للحوكمة وإدارة المخاطر والالتزام (SAP GRC)، بالإضافة إلى حلول استقصاء الأعمال.

وقال أسامة زين، المدير العام لدى مركز نظم المعلومات في شركة الجفالي، أن المجموعة كانت بحاجة إلى رؤية شاملة على كافة شركاتها لتحسين إدارة الموازنات، وتطوير عمليات الأعمال، وبناء طواقم عمل مرتفعة الأداء، بالإضافة إلى الارتقاء بتجربة العملاء. وأضاف: “مكنتنا حلول التحول الرقمي من إس إيه بي من إدارة عمليات الأعمال لدينا بكافة تفاصيلها مع حصولنا على تقارير فورية عن الموازنات والمخزون وموافقات المبيعات. إن عملية الرقمنة تدفع تنافسية أعمالنا إلى مستويات جديدة لم نشهدها من قبل”.

كما فازت شركة المرطبات العالمية، المنتج والموزع لمياه بيرين المعبأة عن فئة “سرعة الانجاز” عن مشروع “ترابط” للتحول الرقمي المرتكز على حلول تخطيط موارد المؤسسات على منصة إس إيه بي هانا الفورية.

وأوضح مهدي ناصر القحطاني، الرئيس التنفيذي لدى شركة المرطبات العالمية أن الشركة كانت بحاجة ماسة إلى تأمين بنيتها التحتية التقنية، بالإضافة إلى توفير رؤية شاملة وفورية لتعزيز كفاءة مصنعها وسرعة التوصيل للعملاء. وقال: “إن التحول الرقمي الذي قمنا به بالتعاون مع إس إيه بي، نجح في توفير أكثر من 500 ألف دولار أمريكي من التكاليف الكلية، كما نجحنا في تقليص الوقت اللازم لتوصيل المنتجات للعملاء من سبعة أيام إلى يومين فقط، وبالإضافة إلى ذلك تحسنت كفاءة المصنع بنسبة 15 بالمائة، كما تمكن موظفو المبيعات لدينا من الحصول على معلومات حول أكثر من 15 ألف عميل من خلال تطبيق “VAN” للمبيعات على الهاتف الجوال”.