لكزس تحتفل بــ 30 عاماً من التألق

 FM2

منذ ثلاثة عقود ولكزس تعمل بكل جد وإصرار لتقديم أفضل تجربة إمتلاك لعملائها حول العالم وذلك من خلال عملها الدؤوب من أجل تطوير سياراتها الفاخرة، واستطاعت أن تقدم مجموعة من الإبتكارات والإختراعات الفريدة من نوعها والتي لم يعرفها عالم صناعة السيارات من قبل لتكون من أهم مطوري السيارات في العالم، ونحن ندعوكم اليوم لإكتشاف 30 إبتكاراً تفخر لكزس بأنها قد قدمتها خلال السنوات الماضية، وكان لها الأثر الكبير في عالم صناعة السيارات.

حيث قدمت لكزس RX 300  كأول سيارة كروس أوفر فاخرة تم إطلاقها في عام 1998، وعملت على خلق قطاعاً جديداً في سوق السيارات، والذي يعتبر الأن القطاع التنافسي الأكبر.

لتتبعها بلكزس RX400  أول سيارة فاخرة هجينة في العالم تم إطلاقها في عام 2005 م، بمحرك ذي 6 أسطوانات بسعة 3.3 لتر يعمل بالبنزين، ومحرك كهربائي قوي، ينتجان معاً قوة تصل إلى 273 حصان مع قيادة سلسة ونقية وهادئة ومثالية لسيارة فاخرة عالية الجودة. وتابعت تطورها وتألقها مع لكزس LS 600h والتي تم إطلاقها في عام 2007 كأول سيارة هجينة كامله في العالم مزودة بمحرك ذي 8 أسطوانات،  

وفي أول إطلاق لعلامة لكزس التجارية في عام 1989 كانت عجله القيادة القابلة للتعديل متوفرة في لكزس LS 400 السيارة الأولى المجهزة بميزه عجله القيادة مع وساده هوائية تعمل بنظام الشد الإضافي (SRS) بالإضافة الى مدى واسع للميلان والضبط التلسكوبي. وأبهرت لكزس عشاق الفخامة مع نظام مساعد المناخ الذي يعتبر أول نظام تكييف في العالم يسمح بالتحكم في التكييف داخل المقصورة متعددة المناطق مع الضبط التلقائي، وتكييف المقاعد وتدفئة عجله القيادة، مع توفير درجة الحرارة المناسبة لكل راكب على حدا.

وقدمت لكزس أيضا نظام الملاحة المرتبط بالقمر الصناعي كتجهيز أساسي للكزس LS 400 لسنة 1998وكانت أول سيارة في العالم مزودة بنظام ملاحة مرتبط بالقمر الصناعي كتجهيز أساسي.

وكان للكزس RCF  أول محرك رياضي أمامي يعمل بالدفع الخلفي في العالم يستخدم تقنية عزم الدوران التفاضلي، وقدمت  لكزس أحدث نظام صوتي فاخر بتقنية كلاريفي من “مارك ليفينسون” وهي التكنولوجيا الأولى في العالم التي تحلل وتحسن نوعيه جميع أنواع المصادر المضغوطة والموسيقي الرقمية.

وفي عام 2005، كانت لكزس IS أول سيارة في العالم مزودة بوسادة هوائية مزدوجة للراكب الأمامي، وهي مصممه لتوفير حماية أكبر للرقبة والكتفين وفي عام 2006 جهزت لكزس LS 460 لأول مره في العالم بناقل حركه أوتوماتيكي ذي ثماني سرعات وقد تم تبني هذا النظام لاحقاً في العديد من طرازات لكزس التي تعمل بنظام الدفع بالعجلات الخلفية.

وفي عام 2007 قدمت لكزس GS450h كأول سيارة فاخرة في العالم بنظام القيادة بالدفع بالعجلات الخلفية.

وكان للكزس أول مصنع مخصص لتصنيع المحركات الهجينة مصنع لكزس “كوكورا” في اليابان هو أول منشأة تصنيع في العالم مخصصه لإنتاج المحركات الهجينة. خط التجميع لديه نظام ضغط هواء إيجابي لمنع الجزيئات المحمولة جواً من تلويث أي من المكونات الهجينة.

واستطاعت لكزس أن تكون الرائدة في إعادة تدوير بطاريات هيدريد النيكل والمعادن من سياراتها الهجينة، وكانت أول صانع سيارات في العالم يعتمد نظام لإستعاده النيوديميوم، والديسبروسيوم، والمعادن الأرضية النادرة المستخدمة في المغناطيس في محركات السيارات الهجينة.

وكانت لكزس CT 200h ذات المحرك الهجين الأولى من نواعها في العالم التي تستخدم كاتم للصوت، ونالت جائزه العلامة الهادئة المرموقة من قبل جمعيه الحد من الضوضاء في المملكة المتحدة، وذلك تقديراً لمساهمتها في بيئة سمعيه أفضل.

وحرصت لكزس على الإهتمام بالمواد المستدامة، فقدمت عجله القيادة المصنوعة من الخيزران وكان للكزس الريادة في تصنيع أول شاشة تعمل عن بعد باللمس بواسطة مقبض للتحكم حيث كان في وقتها يتم لمس الشاشة بشكل مباشر فصنعت لكزس أول وحده تحكم في العالم تستخدم آلية مقبض التحكم.

وصممت لكزس الزجاج الأمامي المنخفض الإنعكاس حيث تم تجهيز الجيل الثالث لكزس LS 430 بزجاج أمامي منخفض الإنعكاس، وقد ساعد الطلاء الخاص الموضوع على الزجاج على تقليل الوهج في ضوء الشمس الساطع.

واستخدمت لكزس مسمار لحام الليزر والذي تستخدم فيه أشعه ليزر دقيقه للغاية لتأسيس نقط لحام مثاليه لتحقيق أفضل دقه ممكنة وصلابة في الجسم، وقد تم تقديم هذه التقنية لأول مره عند إنتاج الجيل الرابع من طراز LS في عام 2007.

وقدمت لكزس المحرك الرباعي الأسطوانات سعة 2.0 لتر في لكزس NX هو الأول من نوعه في العالم الذي يجمع بين رأس الأسطوانة المبردة بالماء مع مشعب العادم المتكامل أربعة في إثنين وشاحن توربيني مزدوج التمرير.

وكان للكزس نجاح غير مسبوق في إستطلاعات رضى العملاء من J.D. POWER AND ASSOCIATE وفي المملكة المتحدة في عام 2014، أصبحت لكزس العلامة التجارية الأولى للسيارات التي تتصدر قيمة إستطلاعات J.D. POWER AND ASSOCIATES السنوية لمده 12 عاماً على التوالي، وفي عام 2019 ، تصدرت لكزس دراسة إعتماديه المركبات الأمريكية للعام الثامن على التوالي.

وأبهرت لكزس العالم بعجلات التهوية الهوائية الأولى عالمياً والتي تتضمن الحزمة الديناميكية الهوائية المتقدمة المصممة لسيارة لكزس UX المدمجة التي تعمل على تنظيم تدفق الهواء وزيادة القوة السفلية، والمساهمة في عملية كبح مستقرة، وتحسين تبريد الفرامل وأقل إضطراب على طول الجانب من السيارة.

وتم تجهيز لكزس LS 500h الجديدة بأول نظام مساعد التوجيه النشط في العالم، والذي يستطيع أن يكتشف ما إذا كان يمكن تجنب إصطدام وشيك مع التحكم الألى في التوجيه بالإضافة إلى تنبيه السائق واستخدام المكابح، والنظام أيضا قادر على توجيه السيارة لتجنب وقوع حادث.

وكانت لكزس ES أول سيارة تستخدم المرايا الجانبية الرقمية للطرازات المخصصة للسوق اليابانية مع كاميرات صغيرة متمركزة على الأبواب الأمامية، وهي تغذي الصور في الوقت الحقيقي إلى شاشات مقاس خمسه بوصه تقع داخل المقصورة، في قاعده الأعمدة الأمامية. وتم تصميم الكاميرات لتعمل بإستمرار في جميع الظروف الجوية، وهي تعزز تلقائياً الصور التي تظهر عند إطلاق إشارات الدوران.

وفي عالم الذكاء الاصطناعي كان للكزس الإعلان الأول في العالم الذي تتم كتابته بواسطة الذكاء الاصطناعي ففي عام 2018 كان للكزس أول فيلم دعائي في العالم تمت كتابته باستخدام الذكاء الاصطناعي مدفوعا بالحدس، من إخراج كيفن ماكدونالد الحائز على جائزه أوسكار، وقد تم إنشاؤه لحملة الإطلاق الأوروبية لسيارة ES السيدان الجديدة.

وكان للكزس الفيلم الوثائقي تاكومي الأطول من نوعه في العالم والذي يدوم 60,000 ساعة يتحدث عن الحرفية البشرية “وهو فيلم وثائقي ينظر إلى التاريخ والتفاني الإستثنائي لتعليم الحرفيين اليابانيين تاكومي.

وفي عام 2015 قدمت لكزس للعالم لوح HOVERBOARD أول لوح تزلج في العالم يعمل بقوة الموصلات السائلة المبردة بالنيتروجين والمغناطيس الدائم. تم إنتاج هذا الإنجاز الرائع للإبداع التقني والابتكار لحمله لكزس “مذهله في الحركة”.

ونال محرك لكزسES300h  تصنيف المحرك الأعلى كفاءه حرارية في العالم لمحرك بنزين سعة 2.5 ، لديه كفاءه حرارية أعلى من أي محرك آخر في فئته، وقد تم تصنيفه بنسبة41% مقابل إنتاج محرك محدد من 52 كيلوواط/لتر.

وجهزت لكزس RX نظام الإنارة المتكيف العالي الشعاع المتكيف الأول في العالم، وهي تقنيه تستخدم مرآة دواره على شكل شفره لتحقيق إنارة أدق وأوسع من مصابيح LED الأمامية.

وفي عالم السيارات الهجينة إستطاعت لكزس ان تبيع 1.6 مليون سيارة هجينة فاخرة لغاية اليوم وكانت لكزس أول صانع سيارات يحقق مبيعات وصلت إلى مليون سيارة هجينة فاخرة حول العالم في أبريل 2016.