يورك تصدِّر وحدات تكييف سعودية الصنع إلى مصر

ASJC---RAYA-LOGO

وقعت آل سالم جونسون كنترولز (يورك)، الرائدة في تقديم حلول التهوية والتكييف والتبريد المتكاملة، “عقد تصدير” وحدات تكييف سبليت جدارية ومخفية سعودية الصنع، لصالح شركة “راية للتجارة” المصرية، وذلك بهدف تلبية احتياجات السوق المصري بوحدات التكييف عالية الكفاءة والجودة.

وأكد الرئيس التنفيذي لآل سالم جونسون كنترولز (يورك) الدكتور مهند الشيخ، أن تصدير وحدات التكييف والتبريد سيتم بمشيئة الله تعالى ابتداًء من شهر مارس المقبل ((2020؛ موضحًا أن هذه الوحدات مصنوعة في مصنع يورك بجدة. وذكر أن “عقد التصدير” يعد أحد باكورة أعمال الشركة التوسعية في أكثر الأسواق الناشئة تطورًا بالقارة الأفريقية.

وأوضح الشيخ أن خطوة توسع الشركة في التصدير يتماشى مع رؤية المملكة 2030، ومع الأهداف المباشرة لبرنامجها التنفيذي “تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية”، الذي يصبو إلى تحويل المملكة إلى قوة صناعية رائدة ومنصة لوجستية دولية، وهو ما يسهم في توليد فرص عمل وافرة للكوادر السعودية، ويعزز الميزان التجاري والمحتوى المحلي.

وأضاف: “إن ما أسهم في نجاح التصدير يعود  – بعد فضل الله- إلى المعاهدة الثنائية بين حكومتي المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية، في التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري، بالإضافة إلى اتفاقية التسهيلات الجمركية الموقعة في القاهرة في مارس 2015، التي تهدف إلى تطوير أوجه التعاون المشترك بين البلدين في المجال الجمركي”.

إن اختيار “راية للتجارة” لشركة آل سالم جونسون كنترولز (يورك) جاء لعدة أسباب، منها خبرتها الطويلة وتخصصها في مجال التهوية والتكييف والتبريد، وكونها أحد أكبر مصنّعي وموردي وحدات التكييف في المنطقة، وتقديمها مجموعة واسعة من الوحدات التي تتميز باستخدامها لوسائط تبريد صديقة للبيئة، وأنها عالية الجودة والكفاءة التشغيلية، والسمعة العالمية الواسعة لوحدات (يورك). علاوة على أن استيراد وحدات تكييف من مصنع في المنطقة يسهم في خفض تكلفة الوحدات وتقليل زمن الانتظار من تاريخ تقديم الطلب حتى استلام الوحدات المصنعة.

إن شركة راية للتجارة شركة عامة مدرجة في البورصة المصرية، وهي عبارة عن مجموعة من الشركات، من ضمنها “راية للتوزيع” و”راية لبيع التجزئة”، و”راية لخدمة ما بعد البيع Smart Care“. ومعترف بشركة “راية للتجارة” كشركة رائدة في سوق الإلكترونيات الاستهلاكية في مصر منذ عام 1998، وتعمل في مجال الهواتف المحمولة وملحقاتها، والإلكترونيات الاستهلاكية والأجهزة المنزلية.

تجدر الإشارة إلى أن آل سالم جونسون كنترولز (يورك) بدأت نشاط التصدير إلى الأسواق الإقليمية منذ افتتاح مصنعها بجدة عام 2001. ومنذ ذلك التاريخ قامت بتصدير وحدات التهوية والتكييف والتبريد بمختلف أنواعها إلى أكثر من 20 دولة. ومن أهم المشاريع التي تبرّد بوحدات يورك سعودية الصنع مطار شرم الشيخ والغردقة بمصر، ومطار دبي، ومستشفى كليفلاند كلينك في أبوظبي، ومنتزه أتلانتيس المائي في دبي، ومقر مكاتب مايكروسوفت في الهند، وجامعة العلوم والتكنولوجيا وفندق سيزونز في بيروت.