مجموعة ايفوك تعلن عن مشروع توسعها في ثلاث دول أوروبية وتتحدث عن مشروع تطوير مطعم لهل لها في إحدى دول مجلس التعاون الخليجي

Portrait_Emmanuel_Sauvage_1_Shehan_Hanwellageصرح السيد إيمانيويل سوفاج، المدير التنفيذي والشريك المؤسس لمجموعة ايفوك الفرنسية المتخصصة في تأسيس فنادق 5-نجوم، عن مشروع المجموعة بالتوسع في مدن اوروبية رئيسية و افتتاح بضعة من علامات الفنادق الخاصة لديها في السنوات القادمة كعلامة فندق نولنسكي في مدينة البندقية و علامة براك في كل من العاصمة الايطالية روما والعاصمة الإسبانية مدريد. 

وتتميز المجموعة بتأسيس فنادق من فئة 5 نجوم بطابع خاص, حيث تتخصص المجموعة بشراء مبان قديمة وتحولها الى فنادق عالمية تجذب السياح لتجربة فريدة و اقامة لا تنسى مليئة بالرفاهية. و قد تعاقدت المجموعة مع مهندسين معماريين عالميين كالمهندس المشهور عالميا فيليب ستارك لهندسة هذه المباني و تحويلها من مبان تراثية قديمة إلى فنادق فاخرة ذات طابع عريق وحصري.

وجاء تصريح سوفاج عقبة زيارته الخاصة لدول مجلس التعاون الخليجية والتي اثمرت إهتمام الشريك المؤسس للمجموعة بتوسيع العلامة الفندقية في منطقة الخليج العربي أيضاً وذلك من خلال تأسيس مطعم من علامة براك، إحدى أبرز العلامات للشركة، لتبدأ به العلامة كخطوة أولية لنقل و توسيع العلامة في منطقة الشرق الأوسط.

ويعد مطعم براك التابع لفندق براك احد أبرز الأماكن في جذب السياح العرب وخاصةً الزائرين من دول الخليج حيث يوفر المطعم الملاذ الأمثل لزوار المنطقة من حيث التجارب المترفة بالاضافة الى مطبخه وتخصصه بالمأكولات الشرقية الصحية والغنية بالنكهات البحر الأبيض المتوسط والعالمية.

وجاء إهتمام المجموعة في إنشاء مطعم من علامة براك في منطقة الخليج عقب احصاءت الفنادق للزوار العرب الاتين من منطقة الشرق الأوسط والتي تفاوتت نسبتهم ما بين 30% و 50 % من المجموع العام للنازلين في الفنادق التابعة للمجموعة.

Untitledn Nolinski Paris_Spa Nolinski by La Colline1 - GdeLaubier copie hotel-brach-yann-audic-3A3A1089 Grand Salon Nolinski Paris10 - GdeLaubier

وقد اعرب إيمانويل عن سعادته قائلاً:” يسرنا ويسر المالك الوحيد للمجموعة بيار باستيد عن إعلان اهتمامنا الكبير بنقل قسم من التجربة الباريسية إلى الشرق الأوسط والإبتداء بفتح مطعم براك كخطوة أولية في منطقة الخليج العربي سعياً وراء طموح أعلى أي وهو نقل التجربة الباريسية إلى منطقة الشرق الأوسط عن طريق إفتتاح فنادق في المنطقة.”