فيرجن موبايل تعيّن رئيساً تنفيذياً جديداً ضمن مساعيها لتحقيق المزيد من النمو في السعودية

Yaarob Al-Sayegh

اتخذت شركة إتحاد “فيرجن موبايل” السعودية خطوة جديدة من شأنها تسريع نموّها في السوق المحلية، وذلك مع تعيين يعرب بن محمد الصائغ كأول رئيس تنفيذي سعودي للشركة. ومع خبرته التي تمتد لأكثر من 22 عاماً في قطاع الاتصالات السعودي، سيشرف الصائغ على تنفيذ استراتيجية التحول الرقمي في “فيرجن موبايل” دعماً لرؤية السعودية 2030.

وستواصل “فيرجن موبايل” تحت قيادة الصائغ أداء دورها الهام في تطوير تجارب الاتصالات عالمياً، ومساهمتها في إطلاق إمكانات شعب واقتصاد المملكة.

ويعد اتساع قطاع الاتصالات في المملكة ضرورياً لتحقيق رؤية السعودية 2030، إلى جانب بناء منظومة متطورة من التكنولوجيا والموردين للمساعدة في جذب الاستثمارات، وتنويع الاقتصاد، ودعم تطوير القطاعات الرئيسية، وإنشاء تجارب رقمية جديدة باستخدام الخدمات الجديدة والمبتكرة.

ويؤكد تعيين الصائغ على التزام شركة “فيرجن موبايل” بمجتمع المملكة وشركاتها، عبر زيادة عدد الوظائف للسعوديين، ومواصلة جهود تمكين المرأة في الشركة، وتعد هذه القضايا في صميم خطط الرئيس التنفيذي الجديد، إلى جانب توفير فرص تنمية المواهب الرقمية السعودية داخل الشركة وخارجها.

ويسعى المسؤول السابق في شركة “موبايلي” لتعزيز مجموعة خدمات “فيرجن موبايل” الرقمية عبر المزيد من المشاريع القائمة على تفضيلات العملاء الفردية، وخصوصاً حاجات الأجيال الشابة.

وقال يعرب بن محمد الصائغ، الرئيس التنفيذي الجديد لشركة “فيرجن موبايل” السعودية: “إنها فترة هامة في المملكة ويشرّفني أن أتولى هذا المنصب خلال هذه الفترة”.

“إنني متحمس لمواصلة إنجازات “فيرجن موبايل” الداعمة لرؤية السعودية 2030، وتعزيز التزامنا بتنمية حضورنا وشراكاتنا في البلاد، ومواصلة تحفيز الابتكار في قطاع الاتصالات. فيما يواصل العالم مكافحة فيروس كورونا المستجد، أصبحت خدمات ‘فيرجن موبايل‘ الرقمية المتنوعة أكثر ارتباطاً من أي وقت مضى بعملائنا وشركائنا والحكومة السعودية. ومن أهم أولوياتنا الحفاظ على نمو هذه الخدمات كي نساعد على تطوير سوق الاتصالات في المملكة.”

وأدّت جهود التحول الرقمي في “فيرجن موبايل” إلى تغييرات إيجابية في قطاع الاتصالات السعودي، حيث منحت العملاء القدرة والحرية لبناء باقاتهم الخاصة بدون التزامات إضافية، باستخدام تجربة رقمية فريدة.

وأض 31/05/2020اف إيرك دادمان نيلسن، الرئيس التنفيذي لمجموعة “فيرجن موبايل” في الشرق الأوسط وأفريقيا: “السنوات التي قضاها يعرب في هذا القطاع، إلى جانب خبراته التقنية وفهمه الشخصي العميق للسوق السعودية، تجعله المرشح المثالي لقيادة “فيرجن موبايل” السعودية إلى عصر جديد من التقدم والازدهار في المملكة”.

“أطلقنا مخططنا الرقمي عام 2019 وساهمنا في تغيير سوق الاتصالات السعودية وكيفية تفاعل عملائنا مع علامتنا التجارية. وقد أدت التطورات المتواصلة، مثل تطبيق “فيرجن موبايل”، إلى تغيير تجربة العملاء في قطاع اتصالات الشرق الأوسط جذرياً، والآن نحن عازمون على المزيد من الابتكار الرقمي. إننا متحمسون لانضمام يعرب وقيادته لشركتنا في السعودية أثناء انتقالها إلى المرحلة التالية من رحلتها في المملكة.”

قبل انضمامه إلى “فيرجن موبايل” السعودية، كان يعرب بن محمد الصائغ المدير العام التنفيذي للخدمات الرقمية في “موبايلي”، وذلك بعد خمس سنوات كمدير عام تنفيذي لوحدة إنترنت الألياف الضوئية في الشركة، حيث قاد تطوير وإطلاق خدمات جديدة في كل وحدة عمل فيها، كما أدار وأنشأ علاقات استراتيجية مع كبار الشركاء، وأشرف على مجموعة أجهزة شركة “موبايلي”.

وقبل ذلك، تولى الصائغ عدة مناصب تنفيذية عليا في “إنتغرال” و”شركة الاتصالات السعودية” (STC).