لكزس تطلق الجيل الجديد منIS موديل 2021

20-06-14-lexus-2021-is-reveal-13

أطلقت لكزس الطراز الجديد من سيارتها الرياضية الفاخرة لكزس IS 2021 بشكل رقمي من خلال موقعها الإلكتروني على الشبكة العنكبوتية وذلك بسبب ظروف إنتشار جائحة كورونا.

الطراز الجديد من لكزس IS 2021 يعتبر بمثابة تحديث للجيل الثالث من السيارة والذي ظهر لأول مرة في عام 2013، ومنذ الظهور الأول للكزس IS  في عام 1999 استطاعت هذه السيارة أن تأخذ مكانها في الصدارة وتقدم متعة خاصة للقيادة الفاخرة في فئة السيارات السيدان الرياضية ذات الدفع الخلفي المدمجة.

واكتسبت لكزس IS محبة كبيرة بين عشاق هذا النوع من السيارات من خلال أدائها عالي المستوى، وكذلك من خلال تصميمها الرياضي الجميل، واستطاعت أن تحقق مبيعات مذهلة منذ إطلاقها وصلت الى أكثرمن 1.09 مليون سيارة على مدى 20 عامًا.

ومن أجل المحافظة على هذا النجاح المبهر ونظرًا لقيمتها الفريدة عالمياً، إهتمت لكزس في تطوير هذه السيارة بالاعتماد على متطلبات السائقين في الحصول على الإنتقال السلس والسريع والثبات أثناء التوجيه والتسارع أثناء الإنعطاف، واهتمت لكزس بجميع حالات ومتطلبات وتوقعات القيادة، واعتمدت هذا المنهج ليكون معيار التطوير الجديد الذي ستعكسه كل الموديلات التي ستقدمها في المستقبل.

20-06-14-lexus-2021-is-reveal-6-1024x683

ومن أجل تعزيز أداء القيادة هذا، تم اختبار لكزس IS الجديدة بشكل شامل وتجربتها في أماكن مختلفة في جميع أنحاء العالم ، “بما في ذلك المركز التقني الجديد” شيموياما ” الذي تم افتتاحه في عام 2019. وقد أدى الإهتمام الشديد بالتفاصيل إلى تمكين سائقي IS الجديدة من الإستمتاع بإحساس قيادة مريح حتى في أثناء القيادة اليومية. ولتحقيق تصميم جريء، بُذلت الجهود لإنشاء شكل عريض ومنخفض، يتميز بالحدة، ويمتلك أحدث تقنيات السلامة المتقدمة، بما في ذلك إصدار متطور من Lexus Safety System +.

وفي هذا السياق بين كبير مهندسي لكزس IS  السيد ناوكي كوباياشي فقال: “ما كان يدور في ذهننا في تطوير لكزس IS الجديدة هو جعلها سيارة تتفوق في التواصل مع السائق، وبإعتبارها سيارة ذات مجال واسع لتوفير مثل هذا، فلن تفشل أبداً في القيام بذلك، بغض النظر عن ظروف الطريق أو القيادة. ولتحقيق ذلك، إحتفظنا بالجسم المضغوط الذي تم قبوله بشكل كبير جداً، وقد سعينا إلى تحقيق هذا النضج من خلال تطوير IS الجديدة لتكون سيارة سيدان رياضية مدمجة بجودة عالية وراحة ركوب مع مستوى عالي من التحكم والسيطرة على السيارة. وكذلك أردنا أن تكون السيارة التي تمنح الناس متعة قيادة إستثنائية وجديدة، وتمكنهم من إكتشاف تطلعات واهتمام أولئك الذين صنعوها”.

من جهته بين السيد تاكومي يوشياكي مدير مركز شيموياما التقني لإختبار السيارات، الذي يعتبر من أرقى مراكز أبحاث وتطوير السيارات في العالم ويقع في مدينة تويوتا في اليابان وفيه أحدث مضمار لتجربة السيارات بتضاريس تماثل كل الطرقات في العالم، فقال: “من أجل الوصول الى أمتع لحظات القيادة واستناداً إلى الفلسفة التي تقول ” الطرق هي من تصنع السيارات “، قمنا بتطوير الموديل الجديد من لكزس IS   من خلال قيادتها بدقة في بيئات قاسية، وكذلك في مركز شيموياما التقني، الذي أفتتح في عام 2019. ولقد أولينا إهتماماً خاصاً للقيم الجمالية والعاطفية، والتي لايمكن قياسها بإستخدام الأرقام وحدها، ولذلك قمنا بالمتابعة المباشرة لمعرفة متطلبات السائقين وطريقة تعاملهم مع واكتشاف الأشياء التي تزعج السائق مثل الإهتزازات والضوضاء غير المحببة، وقمنا بفحص أسبابها بدقة والتخلص منها، والعودة إلى الأساسيات في التصميم حتى نتمكن من تطوير إحساس القيادة المريح”.

في مرحلة البحث والتطوير، إعتمدت لكزس على خبرتها في القيادة على حلبة نوربورغرينغ المشهورة في جميع أنحاء العالم بظروف القيادة الشاقة. وتم تصميم مضمار إختبار السيارة على الطريق التي يبلغ طولها حوالي 5.3 كيلومتر للإستفادة من التضاريس المحلية. التي تتميز بتغير في الارتفاع يبلغ 75 متراً تقريباً، مع مجموعة واسعة من المنحنيات والإنعطافات، وأنواع مختلفة من أسطح الطرق. الشيء الذي مكن المهندسين من إختبار السيارة بشكل متكرر ويومي في بيئة القيادة القاسية وسمح لهم بالوصول الى أعلى أداء من السيارة.

20-06-14-lexus-2021-is-reveal-18-1024x683

وبناءً على نتائج إختبار القيادة، تم إجراء ضبط شامل لظروف الطريق المختلفة وحالات القيادة لتحسين الإستجابة اللحظية لمدخلات السائق وقمع الحركة غير الضرورية في نظام التعليق مع تطوير الإستجابة المبكرة للتوجيه والدواسة وأيضاً تحسين إمكانية التحكم وجعل عمليات القيادة المتتالية أكثر سلاسة.

يتميز المحرك الجديد بالإصدار التوربيني سعة 2.0 لتر بالتحكم التكيفي في ناقل الحركة الذي يقيِّم بيئة القيادة بناءً على عوامل مثل الضغط على دواسة الوقود من قبل السائق، ويختار الترس الأكثر ملاءمة لكل حالة قيادة، مما يحقق إستجابة خطية لتشغيل دواسة الوقود حسب متطلبات السائق. 

وقد تم تعزيز صلابة الهيكل، من خلال تقوية نقاط التدعيم في جسم السيارة، وزيادة عدد نقاط اللحام بالجزء الأمامي، وقد أدى ذلك إلى القضاء التام على الضوضاء والاهتزازات غير المرغوب فيها وتحسين راحة الركوب، فضلاً عن تحسين أداء القيادة.

تعمل الجنوط ذات التصميم الجديد مقاس 19 أنش على تحسين أداء المنعطفات على نطاق واسع، بالإضافة إلى ذلك تم استخدام براغي المحور لربط العجلات، مما ساعد على زيادة قوة التثبيت.

وتم إستخدام ممتصات الصدمات ذات الصمام المتأرجح والمجهزة بصمامات السرعة المنخفضة في المكابس الخاصة بها والتي تتحكم بتدفق الزيت من أجل الإستجابة السريعة وتوليد قوة التخميد المناسبة، مما يوفر إستجابة ممتازة على جميع أنواع الطرق.

يعزز التحكم النشط في صوت المحرك الراحة والهدوء أثناء القيادة في المناطق الحضرية ويوفر صوتاً قوياً للمحرك يخلق إحساساً بوحدة السائق والمركبة في المواقف المناسبة للإستمتاع بالقيادة القوية.

وبين كبير مصممي لكزس كينيتشي هيراي النقاط الرئيسية في مشروع تطوير لكزسIS  فقال: “لقد كان هدفنا الوصول الى تصميم جريئ يتميز بوقفة عريضة ومنخفضة تثير إحساساً بالقيادة ويمتلك خطوط حادة في الشخصية. ولتحقيق ذلك توصل فريق لكزس في تخطيط المنتج وتكنولوجيا الإنتاج والهندسة والتصميم رؤى مختلفة وموحدة وراء الهدف من التطوير في مرحلة مبكرة. وقد مكننا ذلك من تحقيق نسب تماثل سيارة كوبيه ذات أربعة أبواب ومركز ثقل منخفض، وشكل واضح، وعناصر تصميمية جميلة تعبر عن النظرة العالمية ل IS الجديدة.

ولقد إتبعنا تصميماً داخلياً عميقاً وغنياً من خلال الإهتمام الشديد بالتفاصيل، مثل إستخدام ألوان جديدة للفرش الداخلي والديكورات، ليكون ممتعاً ومريحاً للعين بنفس متعة القيادة.

التصميم الخارجي

بالإضافة إلى إستخدام المصابيح الأمامية النحيلة التي تتميز بوحدات المصابيح المدمجة وخفيفة الوزن المطورة حديثًا، يتم التعبير عن مركز ثقل منخفض من خلال مناطق منخفضة حول الشبكة تتوافق مع الخطوط الجانبية المنخفضة، تضيف الرفارف القوية والمصابيح الخلفية ذات الخط المستقيم والمزخرفة بحركة “L” والمصدات ثلاثية الأبعاد المظهر الجريء للسيارة، في حين أن الإطارات ذات التصميم الجديد مقاس 19 بوصة والنسب العريضة القائمة على مسار عريض تثير إحساس القيادة الرياضية.

التصميم الجانبي يمنح المقصورة تصميم صلب ملتف من الجوانب، يلتقي مع الرفارف الخلفية القوية، مما يعزز المظهر الشرس.

إستخدام التقنية الجديدة في تصنيع وتشكيل هيكل السيارة المعدني سمح بالوصول الى الأشكال المعقدة والأبعاد الفريدة من نوعها لشركة Lexus مكنها أن تبتكر تصميماً يسحر القلوب ويحرك مشاعر الشوق للقيادة الرياضية الفاخرة.

شبك التهوية الأمامي Spindle Grille يتميز بتصميم جديد ثلاثي الأبعاد متعدد السطوح ينشأ من الطرف الأول للشبكة للتأكيد على الشعور بالوجود. وتتحد القطع المستندة إلى شكل مغزلي مع نمط شبكي لتحقيق إنطباع رياضي. تم تطوير لونين خارجيين جديدين هما: Sonic Iridium، الذي يستفيد من الظلال القوية لإبراز شكل السيارة بشكل أكبر، و Sonic Chrome، الذي يظهر كلون معدني شديد اللمعان.

يتوفر من السيارة فئة رياضية F Sport بشبك رياضي نمط “F” حصري مع مجموعة رياضية تشمل فتحات التهوية السفلية للشبكة، والتصميم الرياضي الخاص للجنوط مقاس 19 إنش، والجناح الخلفي، وكذلك الألوان الحصرية للفئة الرياضية.

التصميم الداخلي

جهزت السيارة نظام الوسائط المتعددة بشاشة لمس جديدة ومتوافقة  مع SmartDeviceLink TM و Apple CarPlay و Android Auto TM ، مما يتيح ربط  الهواتف بشاشة اللمس العريضة مقاس 10.3 بوصة والتحكم عن بُعد في الشاشة ووظائف الصوت، مما يعزز سهولة الإستخدام. 

تقنيات السلامة الرئيسية

يتوفر بالسيارة نظام لكزس Lexus Safety System+ مع مجموعة من الأنظمة المساعدة مثل تفادي الإصطدامات والتنبيه منها، فرامل طوارئ أوتوماتيكية، مساعد التوجيه، مثبت السرعة النشط ، مصابيح أمامية ذكية، حساسات التعرف على علامات ولوحات الطريق، نظام مراقبة النقاط العمياء.

الأبعاد: تتميز السيارة لأبعاد أكبر من الطراز السابق الطول 4،710 مم، العرض 1،840 مم، الارتفاع 1،435 مم، قاعدة العجلات 2800 مم، مقاس الجنوط 19 أنش .

ومن المتوقع أن تكون السيارة متوفرة للبيع في الأسواق العالمية بما في ذلك أمريكا الشمالية واليابان والشرق الأوسط ودول محددة في أمريكا الجنوبية وآسيا في نهاية العام الحالي 2020.