أشوك ليلاند تكشف النقاب عن حلول النقل الذكية في المملكة العربية السعودية بإطلاق فالكون سوبر وجازل

AL

قامت أشوك ليلاند الشركة الرائدة التابعة لمجموعة هندوجا، التي تمتلك خبرة لأكثر من سبعة عقود في تصنيع مركبات نقل الركاب، بعرض منتجين جديدين هما فالكون سوبر وجازل اللذان سينضمان إلى أسطول حافلاتها المكون من 3500 حافلة تجوب شوارع المملكة العربية السعودية، مما يعزز الحصة السوقية المتزايدة لمنتجاتها. تم إطلاق فالكون سوبر وجازل بالشراكة مع أشوك ليلاند الوكيل الحصري في المملكة العربية السعودية وويسترن أوتو التابعة لمجموعة الغرير التي تعمل لعقدين من الزمان في المملكة.

من جهته قال نيتين سيت، الرئيس التنفيذي للعمليات “تأتي فالكون سوبر وجازل من مصنعنا في رأس الخيمة بدولة الإمارات العربية المتحدة الذي يقوم على أحدث المواصفات، وقد صمم وفقاً للمعايير الخاصة بشروط النقل والتنقل في دول مجلس التعاون الخليجي، باستخدام حلول التكنولوجيا المتقدمة والسلامة لضمان رحلات مريحة. تأسس مصنع رأس الخيمة الذي يصدر الحافلات إلى أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط في عام 2007، وقد قام بتصنيع أكثر من 20,000 حافلة حتى اليوم، تتجول حصة كبيرة منها على طرق مجلس التعاون الخليجي بما فيها المملكة العربية السعودية. وسيلعب مصنعنا في رأس الخيمة دوراً رئيسياً في تحقيق رؤيتنا بأن نكون على قائمة أفضل عشر شركات لتصنيع السيارات التجارية في العالم”.

ومن جانبه قال السيد/ أرتورو لوهان، الرئيس التنفيذي في شركة السيارات الغربية المحدودة “تتمتع أشوك ليلاند بحصة سوقية متزايدة من حافلات الركاب في المملكة العربية السعودية. وحالياً ومن إجمالي أسطول مركبات العلامة التجارية في المملكة، تستخدم المؤسسات 3000 حافلة إضافة إلى الحافلات المدرسية. ويعزى نجاح أشوك ليلاند في المملكة إلى موثوقية منتجاتها وخدمة ما بعد البيع الممتازة التي تقدم في وقتها، إضافة إلى قيمة المرافق والكفاءة وتكلفتها المناسبة”.

وتأتي فالكون سوبر التي تسع 70 راكباً، ضمن مجموعة فالكون التي تعرف بقوتها وتمتاز بالراحة، وتستخدم في المنطقة من قبل المؤسسات والمدارس لأكثر من ثلاثة عقود. أما جازل بشكلها الأنيق وواجهتها المبتسمة، فهي الوافد الجديد إلى السوق وتتسع لـ 26 راكباً. ويركز كلا النموذجين على منح تكلفة إجمالية أقل للعملاء. 

تم تزويد فالكون سوبر بأول محرك حقن وقود في العالم ويتناسب مع كل من أسواق يورو 3  ويورو 4 (بتقنية ايجرIEGR). تستمد جازل قوتها من كونها أحد أكثر السيارات الاقتصادية من حيث استهلاك الوقود في مجموعتها، حيث تتضمن السيارة الصالون محرك من سلسلة ZD30 التي تم اختيارها مطابقة لمعايير أسواق يورو 3 و5. ويشترك كلا المنتجين بمجموعة من المزايا مثل الحماية من الانقلاب وغيرها من المميزات.

وتباع حافلات فالكون في الغالب إلى المؤسسات والشركات لنقل موظفيها وتستخدمها المدارس لنقل الطلاب.، وسوف يشهد سوق جازل دخول قطاع الحافلات الصغيرة وبتركيز أكبر على حركة الموظفين داخل المدن، وموظفي قطاع الضيافة. ومن المتوقع أن يشهد هذا القطاع ازدهاراً مع انفتاح اقتصاد المملكة العربية السعودية في إطار رؤية المملكة 2030.