شركة الفطيم للنقل الكهربائي تتصدر الجهود في مجال النقل الصديق للبيئة في المملكة العربية السعودية بطرح سيارات (BYD) الرائدة عالمياً

كشفت شركة الفطيم للنقل الكهربائي عن تعاونها مع (BYD)، العلامة التجارية لمركبات الطاقة الجديدة الأكثر مبيعاً في العالم والتقنيات الهجينة القابلة للشحن بالكهرباء، لإطلاق سيارات (BYD) في المملكة العربية السعودية وبدء فصل جديد من النقل المستدام. ويمثل هذا الإطلاق خطوة مميزة في مشهد السيارات في المملكة ورحلتها في التحول نحو اعتماد المركبات الكهربائية وتحقيق الأهداف الطموحة لرؤية المملكة العربية السعودية 2030 والرامية إلى توفير مستقبل أكثر استدامة.

وتتميز (BYD) بأنها إحدى أشهر العلامات في مجال النقل الصديق للبيئة في العالم. وفي عام 2023، أرست العلامة معايير جديدة في السوق بعد تسجيل أداءٍ استثنائي، حيث تجاوزت مبيعاتها من سيارات الطاقة الجديدة ـ 3 ملايين سيارة، مما يرسخ مكانتها بوصفها رائدة المبيعات على مستوى العالم. وتعتزم شركة الفطيم للنقل الكهربائي إطلاق مجموعة من المركبات التي ترتقي بتجربة القيادة في المملكة العربية السعودية، بما فيها السيارات الكهربائية بالكامل (BYD HAN، BYD ATTO 3، BYD SEAL) والسيارات الهجينة القابلة للشحن (BYD SONG PLUS وBYD QIN PLUS).

ونظمت الشركتان فعالية استثنائية في مختلف المدن الرئيسية في المملكة يوم 20 فبراير احتفالاً بإطلاق العلامة، بما فيها الرياض وجدة والظهران، والتي استقطبت مئات الحضور في كل موقع. وتزامنت الفعالية مع أسبوع يوم التأسيس مما أَضفى لمسة مميزة على الاحتفالات الوطنية، فكانت هذه المناسبة المميزة هي الموعد الأمثل لإطلاق العلامة التي ستلعب دوراً محورياً في تسريع جهود المملكة نحو تحقيق مستقبل أكثر استدامة. كما حظي الضيوف بإمكانية اختبار مركبات (BYD) عن كثب، إضافة لفرصة حصرية لإجراء حجوزات مسبقة ليكونوا السبّاقين في اقتناء إحدى مركبات العلامة في المملكة.

وتجسد سيارة (BYD HAN) أعلى مستويات الفخامة والابتكار، لترسي معايير جديدة بين سيارات السيدان الكهربائية بفضل أدائها الاستثنائي وتصاميمها الأنيقة. وتم تصميم السيارة لتلبية احتياجات السائقين الباحثين عن التقنيات المتقدمة وأقصى مستويات الراحة ضمن فئة السيارات الكهربائية بالكامل. ويصل مدى السيارة إلى 521 كيلومتر في الشحنة الواحدة وفقاً لاختبار دورة القيادة العالمية الموحدة للسيارات الخفيفة، وتتميز بالتصاميم الداخلية الفخمة ونظام صوت عالي الدقة من ديناوديو مع 12 مكبر صوت، بالإضافة إلى شاشة عرض دوارة بقياس 15.6 بوصة، وشاشة عرض علوية، ومجموعة من المزايا الحديثة.

وتشكل سيارة (BYD ATTO 3) خياراً مثالياً لمحبي المغامرات والاستكشاف والعائلات والركاب الذين يتنقلون يومياً، حيث تجمع بين التصميم الجريء مع المزايا الحديثة والسعر المناسب بالمقارنة مع السيارات الكهربائية بالكامل المنافسة، فضلاً عن تعدد استخداماتها وكفاءتها من حيث الأثر البيئي. ويصل مدى السيارة إلى 421 كيلومتر في الشحنة الواحدة وفقاً لاختبار دورة القيادة العالمية الموحدة للسيارات الخفيفة، ما يلبي احتياجات السائقين من سكان المدن ومحبي المغامرات. كما تم تزويد السيارة بأفضل ميزات السلامة، مثل نظام إنتلجنت كروز كونترول الذكي ونظام التحذير من الاصطدامات الأمامية ونظام المساعدة للالتزام بالمسار ونظام مراقبة النقطة العمياء.

وتستهل سيارة (BYD SEAL) عصراً جديداً من سيارات السيدان الكهربائية الفاخرة، فهي تجمع بين التصميم الأنيق والتقنيات الحديثة، مع مزايا رائعة ترتقي بتجارب قيادة السيارات الكهربائية. وتلبي السيارة تطلعات عشاق السيارات ممن يبحثون عن طرازات بتصاميم مميزة وأداء عالي. ويتميز تصميم السيارة الداخلي بلمسات رائعة من جلد النابا عالي الجودة مع تطريزات على شكل حجر الألماس، ومقاعد خلفية قابلة للطي مزودة بنظام تهوية لتوفير أقصى درجات الاسترخاء، وشاشة وسائط متعددة دوارة بقياس 15.6 بوصة، مما يوفر تجربة ترفيهية غامرة، فضلاً عن شاشة العرض العلوية لضمان قيادة مريحة وآمنة. وتجمع (BYD Seal) بين الفخامة من جهة والأداء الاستثنائي والسلامة من جهة أخرى، وتتوفر في نسختين، الأولى للمسافات الطويلة، يصل مداها إلى 570 كيلومتر في كل عملية شحن وفقاً لاختبار دورة القيادة العالمية الموحدة للسيارات الخفيفة، والثانية تعمل بالدفع الرباعي وتتسارع من حالة الثبات إلى سرعة 100 كم/ سا خلال 3.8 ثوان فقط.

أما سيارة (BYD SONG) فتتميز بأداء السيارات الكهربائية الصديقة للبيئة وقدرتها على القيام بوظائف السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات، لتجمع السيارة الهجينة القابلة للشحن أفضل خصائص هاتين الفئتين من السيارات. وتم تزويد السيارة بأحدث التقنيات لتوفير تجارب قيادة سلسة ومريحة تضمن المرونة في الأداء بفضل محركها الهجين. ويصل إجمالي المسافة التي تقطعها السيارة بالمخزون الكهربائي والوقود إلى 1,000 كيلومتر وفق معيار دورة القيادة الأوروبية الجديدة. وترتقي سيارة (BYD SONG) بتجربة قيادة السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات حيث توفر مجموعة من الميزات المتقدمة في طراز الدفع الأمامي القياسي، بما في ذلك نظام الإضاءة المحيطي، وكاميرا بزاوية رؤية 360 درجة، وفتحة سقف بانورامية، ونظام ديراك الصوتي مع 9 مكبرات صوت، والتوافق مع نظامي أندرويد أوتو وآبل كار بلي. ويجمع طراز الدفع الرباعي من السيارة بين الأداء العالي والتكنولوجيا المتطورة وتجربة القيادة الفاخرة، حيث تم تزويده بالعديد من المزايا الإضافية، مثل شاشة وسائط متعددة دوارة بقياس 15.6 بوصة، ونظام إضاءة محيطي متعدد الألوان، ومقاعد أمامية مزودة بنظام تدفئة وتهوية، ومرآة رؤية خلفية داخلية مزودة بخاصية التعتيم التلقائي، وشاشة عرض علوية، ونظام صوتي من طراز إنفينيتي مع 10 مكبرات صوت، ونظام مراقبة النقطة العمياء، ونظام تثبيت السرعة المتكيف.

وتوفر سيارة (BYD QIN) الهجينة القابلة للشحن للسائقين أعلى مستويات الكفاءة والأناقة والأداء، لتحدث نقلة نوعية في قطاع سيارات السيدان من الفئة المتوسطة، بفضل تصميماتها الداخلية الأفضل في فئتها التي تشمل مقاعد رياضية ثنائية اللون مصنوعة من مواد عالية الجودة. وتتصدر السيارة فئتها من ناحية الطول، مما يضمن أعلى درجات الراحة ضمن المقصورة بفضل الحيّز الواسع للساقين. وتضع السيارة معايير جديدة من حيث الكفاءة والأداء، حيث يصل مداها إلى 120 كيلومتر في كل شحنة وفق معيار دورة القيادة الأوروبية الجديدة، كما تتميز بالكفاءة العالية في استهلاك الوقود، ليصل إجمالي المسافة التي تقطعها السيارة بالمخزون الكهربائي والوقود إلى 1,000 كيلومتر وفق المعيار ذاته.

وستوفر شركة الفطيم للنقل الكهربائي شاحن وول بوكس منزلي مجاناً لأول 500 زبون يحجزون سيارات BYD في المملكة العربية السعودية، تأكيداً على أهمية هذه الخطوة في مجال النقل الكهربائي وانطلاقاً من دعمها للتحول نحو اعتماد السيارات الكهربائية بالكامل والسيارات الهجينة القابلة للشحن. ويتيح العرض لأصحاب السيارات في المملكة الانتقال إلى استخدام السيارات الكهربائية بسلاسة دون مواجهة أي مشكلات.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال حسن نيرجز، المدير الإداري لشركة الفطيم للنقل الكهربائي: “يسرنا أن نحقق هذا الإنجاز التاريخي بإطلاق سيارات (BYD)، أكثر الشركات المصنعة للسيارات الكهربائية والهجينة مبيعاً في العالم، في المملكة العربية السعودية، أكبر سوق للسيارات في الشرق الأوسط. وسيسهم نجاح الشركة في المملكة بإرساء معايير جديدة للنقل الصديق للبيئة على مستوى العالم مع بدء مرحلة جديدة من النقل المستدام، كما سيعزز التزام المملكة بتحقيق أهداف الاستدامة بما ينسجم مع رؤية المملكة 2030. ويشكل إطلاق سيارات (BYD) في المملكة خطوة هامة في مسيرتنا تجاه تحقيق مستقبل أكثر استدامة، لا سيما أننا نوفر للسوق السعودية وصولاً غير مسبوق لحلول القيادة المبتكرة والصديقة للبيئة التي تلبي جميع الأذواق. ونسعى إلى توفير مجموعة كاملة من المركبات التي تلبي مختلف احتياجات السوق السعودية، إلى جانب مواصلة التزامنا بتوفير وسائل النقل الكهربائي والمستدام للجميع”.

ومن جانبه، قال إيه دي هوانغ، المدير العام لشركة (BYD): “يمثل دخول علامة (BYD) إلى السوق السعودية، بالتعاون مع الفطيم للنقل الكهربائي، نقطة تحول في مهمتنا المتمثلة بتعزيز النقل المستدام في جميع أنحاء العالم. وكلنا ثقة بأن تشكيلتنا المتنوعة من السيارات الكهربائية ستلبي احتياجات وتطلعات الزبائن في المملكة العربية السعودية”.

ويشكل إطلاق سيارات (BYD) الكهربائية المبتكرة في السوق السعودية خطوة مهمة نحو تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 المتعلقة بالبيئة والاستدامة. ويساهم التعاون بين الشركتين في بدء عصر جديد من النقل الكهربائي في المملكة العربية السعودية.