شركة IFS  تعلن الرياض مقراً رئيسياً لها فى الشرق الاوسط

أعلنت IFS الشركة العالمية المتخصصة فى البرمجيات المؤسسية السحابية،  اختيارها الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية لتكون المقر الرئيسي لها فى منطقة الشرق الاوسط، جاء ذلك علي هامش إطلاقها للنسخة الثانية من فعالية IFS Connect الشرق الأوسط تحت شعار “تعزيز قيمة الأعمال: الإنتاجية وإمكانية التنبؤ والمرونة المؤسسية”.

وخلال الندوة الإعلامية التي أقيمت علي هامش المؤتمر أعرب فنسنت كارفالو، الرئيس الإقليمي لمنطقة آسيا و المحيط الهادي و اليابان و الشرق الأوسط وإفريقيا، عن دعمه وتقديره لرؤية السعودية 2030 التي تتماشي مع رؤية شركته خاصة فى مجالات الإستدامة حيث تعمل IFS  علي تضمين مفهوم الإستدامة داخل حلول الشركة المختلفة باحتساب نسب غاز ثاني اكسيد الكربون داخل الانظمة الصناعية ومقارنة تلك النسب بين الفترة والآخرى والعمل علي تحقيق أعلي معدلات الإستدامة.

ومن جانبه قال كريستيان بيدرسن – المدير التنفيذي للمنتجات لدى IFS ، نحن شركة عالمية تعمل مع نخبة من كبرى المؤسسات حول العالم  ولدينا ما يفوق الـ 6000 موظف على مستوى العالم وخدماتنا منتشرة فى أكثر من 80 دولة ، وتعتمد العديد من المؤسسات بشكل كبير علي حلولنا خاصة حلول IFS.ai المستخدمة للذكاء الاصطناعي ولدينا العديد من الأمثلة التي تدل علي ذلك ومنها، هو اعتماد قطار انفاق لندن علي خدمات IFS  حيث هناك 5.2 مليار شخص سنوياً يستخدمون نظام التذاكر بمترو انفاق لندن التي تعتمد علي حلول IFS.ai ، كما أن هناك 2 مليار شخص يوميًا يستخدمون السلالم المتحركة التي تقدم لها IFS الصيانة، إلى جانب أكثر من 310 مليون مسافر يتنقلون في طائرات تدعمها حلول IFS.ai. لذلك ترون اننا نتواجد في صناعات محددة جدا وذات أهمية و تأثير كبير.

خلال فعاليات المؤتمر استعرضت IFS ابتكاراتها التقنية التي تحققها للعملاء في المنطقة وتسلّط الضوء على التزامها تجاه مساعدة المؤسسات في حل المشكلات التي تواجهها في المجالات الإنتاجية وإمكانات التنبؤ والمرونة المؤسسية، ودورها في تعزيز قيمة أعمالهم بفضل البنية السحابية والذكاء الاصطناعي. كما تعرض IFS Connect أحدث التقنيات المتطورة التي تقدمها الشركة، بما فيها IFS.ai التي تعدّ أبرز حلول الشركة لاستخدام الذكاء الاصطناعي في القطاعات الصناعية، إلى جانب IFS Cloud – البرمجيات المؤسسية القابلة للتحرير.